التخطي إلى المحتوى

قال اليوم من خلال مؤتمر صحفي أقيم صباح اليوم الثلاثاء الدكتور “محمد شاكر” وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، بمقر وزلارة الكهرباء أن زيادة أسعار الكهرباء الجديدة كان يجب تطبيقها منذ الحصول على القرض التابع لصندوق النقد الدولي، ولكن الدولة كانت تعمل على إصلاح الاقتصاد فضلا على ذلك تخفيف الحمل على المواطنين، تحديدًا ذو الدخل المحدود.

وقال سيادته أن نسبة الزيادة سوف تتمثل في 20% لأصحاب المنازل والأشخاص ذو الاستهلاك الخفيف، بينما تتمثل الزيادة بقيمة 41% للجهد الزائد في سحب الكهرباء وتتمثل في مصانع الحديد والصلب، والتي تتسم بكثرة استهلاكها للكهربا،

واستكمل الحديث قائلًا أن الزيادة قليلة جدًا على أصحاب المنازل نظرًا للظروف الاقتصادية التي تمر بها الدولة، وأشار إلى أن الحد الأقصى لتطبيق الزيادة على أصحاب الجهد المتوسط يصل إلى 30%.

أسعار الكهرباء الجديدة بعد تطبيق الزيادة

واستكمل الحوار قائلا أنه كلما زاد الاستهلاك قلت نسبة الدعم المقدمة من الدولة للمواطنين، وقال أن الدولة سوف تعمل على دعم أصحاب الاستهلاك الأقل، اعتبارًا من كونهم محدودي الدخل.

قد يهمك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.