التخطي إلى المحتوى

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صور وفيديوهات لمسئول سعودي “سعود الدرويش” رئيس شركة الاتصالات السعودية السابق وهو يتحدث عن ظروف احتجازه وبقية الموقوفين بفندق الريتز كارلتون بمنطقة الرياض، بعد توجيه تهم فساد لهم بالمملكة.

بحيث يعد سعود الدرويش المسئول السعودي الأول الذي تحدث عن ظروف احتجازه في مقطع فيديو تناقله النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” وقاموا بتهنئته لخروجه من الاحتجاز.

وقال الدرويش في مقطع الفيديو المتداول بأن “الشئون الخاصة والملكية تجلب لهم (مفطحات) ليل ونهار ومعاملتهم طيبة للغاية”.

كما تداول النشطاء صور يظهر فيها العساف والدرويش بعد خروجهما من فندق الريتز، وكان في استقبالهما  بعد الإفراج عنهما ولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف.

ومن الجدير بالذكر أن قامت السلطات السعودية بالإفراج عن كلاً من الوزير إبراهيم عساف وسعود الدرويش الرئيس السابق لمجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية منذ بضعة أيام، وذلك بعد التوصل إلى تسويات مالية معهم بعد إلقاء القبض عليهم على خلقية قضايا فساد عام بالملكة، ولم يتم الكشف على مبالغ التسوية التي قاما بدفعها قبل الإفراج عنهما، ومن المحتمل أن تبلغ مئات الملايين.

وتجدر الإشارة أن قامت حملة مكافحة الفساد بالمملكة العربية السعودية والتي يرأسها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بإلقاء القبض على عدد من الأمراء والوزراء السابقين ومسئولين في شهر نوفمبر الماضي، وذلك بعد توجيه تهم فساد لهم بالمملكة.

قد يهمك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.