التخطي إلى المحتوى

 أسباب التعرض لعملية الولادة القيصرية وطرق تجنبها، تلجأ الكثير من النساء الحوامل إلى  متابعة الطبيب المختص أثناء الحمل وإتباع كافة النصائح التي تتلقاها منه، كي تتجنب إجراء عملية الولادة القيصرية، وخوفًا من الخضوع لها يومًا ما، حيث تعد العملية أمرًا مرعبًا للعديد من السيدات، خوفًا من المضاعفات والمخاطر التي ربما تصيب الأم، حيث يخضعن السيدات الحوامل للعديد من الإجراءات والاستعدادات مسبقًا قبل إجراء تلك العمليات وفقًا لتعليمات الطبيب المختص.

طرق تجنب عملية الولادة القيصرية

وفي سياق هذا صرح أستاذ قسم النساء والتوليد بكلية الطب جامعة القاهرة، الدكتور عمر محمد أبو العلا مشيرًا إلى صعوبة الوقاية من الخضوع للولادة القيصرية.

الولادة القيصرية
الولادة القيصرية

كما حث الحوامل على ضرورة المتابعة لدي الطبيب المختص طوال فترة الحمل، بالإضافة إلى اللجوء إلى نظام غذائي صحي يشمل تناول العديد من الوجبات الصحية والمفيدة لكلاً من الأمهات والأجنة، كما نصح بضرورة البعد عن العادات السيئة والتي تشمل التدخين، لما له من أخطار متعددة على الأم وجنينها.

أسباب اللجوء إلى الولادة القيصرية

وأكمل الدكتور أبو العلا، مشيرًا إلى أهم أسباب، التي تجعل الطبيب المختص يلجأ إلى الولادة القيصرية بدلاً من الولادة الطبيعية وهي:

  • الإصابة بتسمم الحمل أو سكر الحمل
  • ارتفاع ضغط الدم والذي يصاحبه زلال في البول وتورم في جسم الأم
  • انفصال المشيمة أو سقوطها
  • أن يسبق الحبل السري الجنين أثناء الخروج
  • أن يكون حجم الجنين أكبر من حجم الحوض
  • قيام الجنين بتغيير مكانه بداخل الرخم
  • خضوع الأم سابقًا للولادة القيصرية لأكثر من مرة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.