التخطي إلى المحتوى

أسامة سعيد يعلن أحببت عمرو حسن فجسدت حبي له على الورق، موهبة نادرة، شاب لم يكمل العشرين من عمره، ولكنه أبهر الجميع برسوماته وموهبته الفطرية، لم يقبل على تعلم الرسم ولكنها فطرة الله التي خلقه عليها.

رسم العديد من البروتريهات لعدد من أصدقائه ومعارفه، ومن حبه لشاعر العامية عمرو حسن والكابيتانو حسام غالي، نجح في تجسيد حبه وشغفه بهم على الورق بأنامله الساحرة.

رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد

من هو أسامة سعيد الذي جسد حبه لعمرو حسن والكابتيانو حسام غالي على الأوراق؟

شخبطه بالجاف.. ✌💜

Posted by Osama Said on Freitag, 17. November 2017

هو الشاب أسامة سعيد، من محافظة كفر الشيخ، يبلغ من العمر 20 عاما، برع في رسم الشخصيات والرسومات الكرتونية منذ الصغر، وبمرور الوقت اتجه إلى البروتريهات ورسم الشخصيات المقربة له والمحببة إليه.

رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد

تمكن أسامة من رسم ما يقرب من الثلاثين بروتريه، معظمها لأصدقائه وأقاربه، بل ونجح في رسم العديد من الشخصيات التي لا يعرفها، سنعرض بعض منها خلال مقالنا اليوم، حيث تعد تلك البروتريهات التالي عرضها من أقربها إلى قلبه.

رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد

حرصت أسرة ايجبت لايف منذ الوهلة الأولى، التي وصلت فيها إلى أسامة على عرض أعماله الفنية، والتي يعتقد أنها بسيطة ولكنها تشير إلى موهبته المميزة.

شاب لم يسعى إلى تعلمها ولكنه غامر للتطوير من نفسه والارتقاء بموهبته، بحث كثيرًا وكثيرًا حتى تمكن من الوصول إلى هذه الدرجة، وبالرغم من ذلك لا يعرفه أحد حتى الآن.

رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد

ما زلنا على موعد مع رسائلكم على صفحتنا على الفيسبوك وتويتر وإنستجرام لإرسال احد أعمالكم الفنية لعرضها على موقعنا ايجبت لايف، فقط إن كنت تري نفسك موهوبًا راسلنا على الفور، وسنقوم بعرض موهبتك للجميع.

رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد
رسومات أسامة سعيد

قد يهمك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.