التخطي إلى المحتوى

طرق مواجهة المزاج السيئ للزوج والشخصيات المزاجية، كشفت الدكتورة وعد حامد، أخصائية الصحة النفسية عن التقلبات السلوكية للشخصيات المزاجية، حيث يتصف هؤلاء الأشخاص بتذبذب مشاعرهم باستمرار، حيث يصعب على الآخرين تحديد مشاعر تلك الأشخاص في بعض المواقف.

وأكدت وعد حامد أن هناك بعض الأسباب، التي تؤدي إلى إحداث خلل في توازن العديد من الأشخاص كالتوتر والحزن والقلق، بالإضافة إلى تعرض الكثير من هؤلاء الأشخاص إلى الضغط النفسي والاضطراب، مما يؤدي إلى خروج جيل فاقد للثقة، يمتاز بالخوف من الاقتراب للآخرين، بالإضافة إلى عدم قدرتهم على التحكم في أفعالهم في بعض المواقف، كما يؤدي نشأة الأطفال في جو كذلك إلى خروج جيل منعزل اجتماعيا.

طرق مواجهة المزاج السيئ للزوج
طرق مواجهة المزاج السيئ للزوج

دور الزوجة في علاج الزوج المزاجي

وأضافت حامد أن تلك الشخصيات تندرج تحت قائمة الأمراض النفسية، حيث ينبغي اللجوء إلى الطبيب المختص، في حالة تكرار التقلبات المزاجية كروتين يومي له، حيث تؤدي إلى تعكير صفو حياته دون مبررات مقنعة، لذا يجب التوجه للطبيب على الفور، لتحديد نوعية المرض النفسي الذي يعاني منه، إن كان اكتئاب أو أمراض عصبية أو هي أسباب وراثية.

وأشارت أن للزوجة دور كبير في علاج زوجها المزاجي، حيث ينبغي إبعاد الصغار وتقليل التواجد في هذا الجو، حرصا على تضررهم نفسيا في الوقت الراهن وفي المستقبل، كما ينبغي عليها توفير الجو الملائم له للنوم في سلام، بالإضافة إلى مشاركته في ممارسة التمارين الرياضية.

قد يهمك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.