التخطي إلى المحتوى

عقوبة مخرج ومصور كليب عندي ظروف، بالتزامن مع إثارة كليب عندي ظروف للجدل والثرثرة خلال الفترة الماضية، بعد عرضه على صفحة مطربته شيما على صفحتها على الفيس بوك، قامت العديد من الجهات بتقديم الشكاوى ضدها والمطالبة بمحاكمتها هي والقائمين على الكليب من مخرج ومصور وشركة منتجة، بالإضافة إلى المطالبة بشطب اسمها من نقابة الموسيقيين، حيث وجهت إليها تهمة نشر إيحاءات جنسية مثيرة، وتحريض مصور الكليب والمخرج على الفسوق والفجور.

وكانت النيابة العامة قد أصدرت قرار بحبس شيما لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، ومن ثم تم تجديد مدة حبسها لأسبوع، كما أمرت النيابة بضبط وإحضار مخرج ومصور الكليب، بعد العديد من التحريات التي أجريت، حيث أفادت بتورطهما في تحريض شيما على الفجور، كما قامت شركة NG للإنتاج بنفي تورطها في إنتاج الأغنية، وخاصة عقب ظهور اسمها على الكليب، مؤكدة أنها قامت بتقديم شكوي ضد القائمين على العمل.

شيما مطربة عندي ظروف
شيما مطربة عندي ظروف

عقوبة مخرج ومصور عندي ظروف

وتنص المادة 269 مكرر من قانون العقوبات على تهمة التحريض على الفجور، على معاقبة المحرضين على الفسق ونشر الفجور ولو بالإشارات والأقوال لمدة شهر كحد أدني، ولا تتعدي المدة ثلاثة أشهر.

بينما أصدر قرار بحبس المخرج وائل أسامة عباس، مخرج كليب سيب أيدي لمدة عام، حيث قام المخرج بتقديم استئناف لمحكمة جنح العجوزة، لتقليص مدة حبسه لتصل ثلاثة أشهر بدلا من السنة، بتهمة التحريض على الفجور وتداول مقطع فاضح ومخل للآداب.

قد يهمك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.