التخطي إلى المحتوى

إضراب شقيق الملك سلمان عن الطعام، كشف موقع بريطاني نقلاً عن مصادر سعودية خاصة تفاصيل حصرية من داخل أحد  المستشفيات، بأن الأمير طلال بن عبدالعزيز الأخ غير الشقيق للملك سلمان، والذي اعترض على تولية الأمير محمد بن سلمان ولياً للعهد، يرقد حالياً بالمستشفى.

حيث أشار موقع “ميدل إيست آي” قائلاً بأنه “دخل الأخ غير الشقيق للملك سلمان وأول إصلاحي تقدمي في آل سعود في إضراب عن الطعام، وذلك احتجاجا عن احتجاز ثلاثة من أبناءه بحملة مكافحة الفساد بالمملكة”.

وتابع الموقع بأنه بدأ الأمير البالغ 80 عام في إضراب الطعام يوم 10 نوفمبر، أي بعد أسبوع تقريبا من القبض على ابنه الأول وليد، وحتى الآن فقد عشرة كيلوجرامات من وزنه، مشيرا بأنه تم إدخال أنبوب تغذية في جوفه الأسبوع الماضي إلا أن حالته ليست مستقرة.

وأوضح الموقع بأن الأمير طلال لم يكشف هذا الأمر للملك سلمان عندما زاره ليعزيه في وفاة شقيقتهما مضاوي، والسبب وراء ذلك نقلاً عن المصادر هو أن الأمير لم يرد استغلال علاقته بالملك للمطالبة بإطلاق سراح أبنائه وبينما يبقى الآخرون في السجن.

ومن الجدير بالذكر أن تم إلقاء القبض على عدد من الأمراء والوزراء والمسئولين بالمملكة في مطلع نوفمبر العام الماضي 2017 بعد توجيه تهم فساد لهم بالمملكة العربية السعودية، وذلك في إطار حملة مكافحة الفساد بالمملكة والتي يرأسها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.