التخطي إلى المحتوى

سحب رواية بدرية البشر عقب تدوينة الشريف المهدي السليماني على تويتر، قام بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي المتعددة، بنشر مقاطع من رواية الكاتبة بدرية البشر، والتي مُنع بيعها وسحبت من موضعها بمكتبة جرير، وذلك عقب الشكوي التي قام بتقديمها من قبل القانوني الشريف المهدي السليماني للمكتبة، عبر تدوينة له علي حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، مستنكرًا كيف يمكن وضع كتاب مثل هذا، والذي يحوي بداخله محتوي خادش للحياء وسط كتب الأطفال؟

ويرى السليماني أنه أخطأ بعدم تدقيقه في محتوى الكتاب قبل شرائه، لكنه يرى أن خطأ المكتبة خطأ فادح، فكيف لها أن تبيع كتاب كهذا للأطفال؟

سحب مكتبة جرير لنسخ رواية بدرية البشر من أماكن بيعها

وجاء رد المكتبة على كلمات السلماني بالموافقة، مؤكدة أنها قامت بسحب كافة النسخ من المكتبة، شاكرة إياه على ملاحظاته وتقديم النصيحة.

سحب رواية بدرية البشر من مكتبة جرير
رواية بدرية البشر

وقامت بالفعل المكتبة بسحب رواية الكاتبة المثيرة للجدل من المكتبة، كما وجدت تفاعلاً ومعارضة شديدة  وثرثرة من قبل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، فقد عبرت المواقع عن مدى استنكارها لما تحويه الرواية من مضمون ومحتوي خادش للحياء، ثائرين على كونها رواية توضع في قسم الأطفال بالمكتبة وبيعها لهم دون الإطلاع عليها أولاً.

وتنوعت التعليقات على محتوي الرواية من مستنكر ومعارض ورافض لوضع رواية مثل تلك بين روايات وقصص الأطفال، والتي يمكنهم الإطلاع عليها وقراءة ما بها دون أدني رقابة من المكتبة وإدارتها..

فقد أثارت هذه الرواية جدل الكثيرين منهم الدكتورة سارة الشهرى، والتي ترى أن هناك من يرغب في تحريض الفتيات للخروج على أهاليهم، وإلحاق الفساد بالعديد من البيوت، هدفهم الرئيسي والوحيد خرابها ونشر الشهوة والفسوق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.